البحث اللساني في القرن 20
(لسانيات)











البحث اللساني في القرن 20

لقد اقتنع العلماء في هذا القرن بأن العالم مبني وفق نظام، و أنه لكل شيء نظام ، و أن كل ظاهرة تسير بحسب نظام دقيق محدد، لأن العالم كل منتظم. لذلك اتخذ العلماء شعارا لهم و لعملهم المقولة التي تقول لكي نستكمل معرفتنا عن العالم ينبغي أن نبحث عن بنية النظام. و سمي بذلك المنهج الذي اتبعه هؤلاء العلماء بالمنهج البنيوي، بدأ بذلك عصر البنيوية في اللسانيات إلى ما قبل 1930 في أروبا و الولايات المتحدة. فقد ظهر رواد البنيوية في أماكن متفرقة في أوائل القرن التاسع عشر. و لكن جهودهم كانت مبعثرة و لم تحظ بالاهتمام عند معاصريهم حتى ظهر " فرديناند دي سوسير" الذي يعتبر مؤسس اللسانيات البنيوية.